الأحد, يوليو 14, 2024

الأكثر شهرة

الرئيسيةالجمالبشرة5 نصائح للسيطرة على الصدفية خلال فصل الصيف

5 نصائح للسيطرة على الصدفية خلال فصل الصيف

الصدفية هي حالة جلدية مناعية ذاتية مزمنة تتسبب في التراكم السريع لخلايا الجلد، مما يؤدي إلى ظهور بقع سميكة، حمراء، متقشرة يمكن أن تكون مؤلمة وتسبب حكة، تظهر هذه البقع عادة في مناطق مثل فروة الرأس والمرفقين والركبتين وأسفل الظهر.

بالنسبة لبعض الأشخاص، يمكن أن يؤدي الارتفاع في درجة الحرارة والتعرق إلى تفاقم الصدفية، حيث يمكن للتعرق أن يهيج الجلد ويسبب حكة وعدم راحة، بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تزيد مستويات الرطوبة العالية من عرضة الجلد للعدوى، مما قد يزيد من أعراض الصدفية.

ومن جهة أخرى، قد يكون التعرض لأشعة الشمس له تأثير إيجابي على الصدفية لدى بعض الأشخاص، فالشمس تحتوي على أشعة فوق البنفسجية التي لها خصائص مضادة للالتهابات، والتي يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب وتحسين مظهر آفات الصدفية.

5 نصائح للسيطرة على الصدفية خلال فصل الصيف                                                             

5 نصائح للسيطرة على الصدفية خلال فصل الصيف:

1. شرب الماء:
تناول كمية كافية من الماء أساسي للحفاظ على رطوبة البشرة خلال أشهر الصيف. الجفاف يمكن أن يزيد من تفاقم أعراض الصدفية مثل التقشر والحكة. ينصح بشرب ثمانية إلى عشرة أكواب من الماء يوميًا.

2. الحماية من الشمس:
تجنب التعرض المفرط لأشعة الشمس التي قد تزيد من حدة نوبات الصدفية. ارتدي ملابس واقية مثل القمصان ذات الأكمام الطويلة والقبعات والنظارات الشمسية. استخدم واقٍ من الشمس بعامل حماية لا يقل عن 30.

3. استخدام المرطبات:
ضع المرطبات بانتظام للحفاظ على نعومة البشرة ومنع تفاقم الصدفية. اختر منتجات خالية من المكونات المهيجة ومناسبة للبشرة الحساسة.

4. تجنب التوتر والتدخين:
يمكن أن يؤدي التوتر والتدخين إلى تفاقم الصدفية. حاول تقليل مستويات التوتر والاستعانة بالمساعدة المهنية إذا لزم الأمر.

5. الحفاظ على نظام غذائي صحي:
الأطعمة الصحية قد تساعد في تعزيز المناعة وتقليل الالتهابات. تناول الخضار الورقية، الفواكه، والبروتينات الصحية، وتجنب الأطعمة المصنعة والمكسرات.

باختصار، العناية الجيدة بالبشرة واتباع نمط حياة صحي يمكن أن يخفف من أعراض الصدفية خلال فصل الصيف. من المهم التقيد بالنصائح المذكورة لتجنب التفاقم والتخفيف من الاحتكاكات والحساسيات التي قد تسببها العوامل البيئية. إذا كانت الأعراض تزداد سوءًا أو تصبح غير قابلة للسيطرة، يجب استشارة الطبيب للحصول على العناية والعلاج المناسبين.

مقالات ذات صلة