الإثنين, يوليو 22, 2024

الأكثر شهرة

الرئيسيةلايف ستايلمخاطر ارتداء العدسات اللاصقة خلال الطقس المتقلب

مخاطر ارتداء العدسات اللاصقة خلال الطقس المتقلب

تعتاد العديد من الأشخاص الذين يعانون من ضعف النظر على استخدام العدسات اللاصقة بدلاً من النظارات الطبية، كما يُفضِّل بعض النساء ارتداء العدسات الملونة لأسباب تجميلية، ومع ذلك، يحذّر الأطباء من استخدام العدسات اللاصقة خلال فترات تقلبات الطقس والعواصف التي تشهدها الأيام الحالية، نظرًا للمخاطر العديدة المحتملة، بما في ذلك خطر العمى.

مخاطر ارتداء العدسات اللاصقة خلال الطقس المتقلب:

جفاف العين:

جفاف العين قد يحدث نتيجة للطقس الجاف والظروف الجوية مثل الرياح القوية واستخدام أجهزة التكييف، ويمكن أن يتسبب في شعور غير مريح أثناء ارتداء العدسات اللاصقة عندما تكون العينان جافتين.

زيادة إفراز الدموع:

زيادة إفراز الدموع يمكن أن يكون رد فعل للجسم على ظروف الجفاف أثناء ارتداء العدسات اللاصقة، وهذا قد يتسبب في زيادة تشوش الرؤية وعدم الراحة أثناء الاستخدام.

تجمع الغبار والجسيمات:

في ظروف الطقس المتقلبة مثل العواصف الرملية أو العواصف الثلجية، قد تشهد زيادة في تجمع الغبار والجسيمات في الهواء. هذه الجسيمات قد تتراكم على العدسات اللاصقة مما يمكن أن يسبب تهيجًا واحمرارًا في العين.

تغير درجة الرطوبة:

تتغير درجة الرطوبة في الهواء خلال ظروف الطقس المتقلبة، مثل الارتفاعات أو الرطوبة العالية. هذا التغير في مستوى الرطوبة قد يؤثر على تناسق العدسات اللاصقة ويسبب عدم الراحة أو الانزعاج أثناء الاستخدام.

                             مخاطر ارتداء العدسات اللاصقة خلال الطقس المتقلب

لتجنب هذه المخاطر، يُنصح باتباع بعض الإرشادات العامة:

– تأكدي من تنظيف وتعقيم العدسات اللاصقة بانتظام وفقًا لتعليمات الاستخدام واستخدم الحل المناسب لغسلها وتخزينها.
– تجنبي لمس العدسات اللاصقة بالأيدي غير المغسولة واستخدامها إذا كنت تعاني من عدوى العين أو التهيج.
– استشر طبيب العيون إذا كنت تعاني من أي أعراض غير طبيعية مثل جفاف العين أو تهيجها أثناء ارتداء العدسات اللاصقة.

بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك أن تتبع توجيهات طبيب العيون أو أخصائي البصريات بشأن استخدام العدسات اللاصقة في ظروف الطقس المتقلب. قد يقدم الطبيب بعض النصائح الإضافية:

– تجنب ارتداء العدسات اللاصقة لفترات طويلة في ظروف الطقس الجاف والعاصف، حيث يمكن أن يتسبب الجفاف وتراكم الجسيمات في زيادة التهيج والانزعاج في العين.
– استخدم قطرات العين المرطبة الموصوفة من قبل طبيب العيون لترطيب العين وتخفيف أي جفاف أو عدوى محتملة.
– قم بتغيير العدسات اللاصقة وفقًا للجدول الزمني الموصوف من قبل طبيب العيون، وتأكد من عدم استخدام العدسات بعد انتهاء فترة صلاحيتها.
– في حالة العواصف الرملية أو العواصف الثلجية القوية، ارتدي نظارات واقية أو نظارات شمسية لحماية عينيك من الجسيمات والعوامل الجوية القاسية.
– حافظ على نظافة اليدين قبل لمس العدسات اللاصقة أو العينين لتقليل خطر العدوى والحفاظ على نظافة العدسات.
– استشر طبيب العيون بشأن أي مشكلة أو تهيج تشعر به أثناء ارتداء العدسات اللاصقة في ظروف الطقس المتقلب.

وتذكري أن الراحة والسلامة العامة هي أولوية عند استخدام العدسات اللاصقة في أي ظروف جوية. إذا كنت تواجه أي مشكلة أو تهيج لا يمكن حله بسهولة، فمن الأفضل التوقف عن ارتداء العدسات اللاصقة والتشاور مع طبيب العيون.

مقالات ذات صلة