الإثنين, يوليو 15, 2024

الأكثر شهرة

الرئيسيةالجماللعلاج تقشير حروق الشمس .. 6 طرق بسيطة في المنزل

لعلاج تقشير حروق الشمس .. 6 طرق بسيطة في المنزل

التعرض لأشعة الشمس يمكن أن يوفر لك الاسترخاء ويمدك بالفيتامين D الضروري، لكن يمكن أن يؤدي التعرض الزائد إلى تقشير الجلد، يمكن استخدام مواد منزلية بسيطة لتخفيف آثار حروق الشمس، مثل الشعور بالحرقة والتهيج والتقشير، إليك بعض الوصفات المنزلية التي يمكن أن تساعد في تهدئة وإصلاح البشرة بعد التعرض للشمس.

ما هو تقشير حروق الشمس؟

عندما يتعرض الجلد لأشعة الشمس بشكل مفرط، خاصة عندما يكون الجلد مبللاً، يمكن أن يحدث تقشير للجلد، في البداية قد تشعر بالألم والاحمرار وربما الحكة، بعد ذلك يمكن أن يبدأ الجلد في التقشير بعد أن يجف الاحمرار أو يبدأ في الشفاء بعد يوم أو يومين، وهذا يعتبر جزءًا من عملية التعافي من حروق الشمس، كما تشرح طبيبة الأمراض الجلدية الدكتورة سيما أوبيروي لال.

6 علاجات منزلية لتقشير حروق الشمس

1. ضعي جل الصبار

وفقًا للدراسة التي نُشرت في المجلة الهندية للأمراض الجلدية، فإن استخدام جل الصبار موضعيًا يمكن أن يساعد في تهدئة وترطيب الجلد المحروق، كما يقلل من الالتهاب. هذه الخصائص تعمل معًا على تسريع عملية الشفاء وتقليل فترة تقشير الجلد. يُنصح بوضع الجل مباشرة من أوراق الصبار على البشرة المتضررة، أو استخدام منتج جل الصبار الطبيعي الذي لا يحتوي على مواد حافظة كيميائية. من المهم تجنب استخدام أي جل صبار يحتوي على مواد حافظة كيميائية، لأن ذلك قد يتسبب في تفاقم التهيج على البشرة المحروقة.

2. استخدم كمادات باردة

لم يتم إثبات علمياً أن استخدام كمادات باردة أو الاستحمام بماء بارد يوقف عملية التقشير بعد حروق الشمس. ومع ذلك، قد تكون هذه الطرق مفيدة إذا كانت بشرتك ملتهبة وتشعر بعدم الراحة، حيث يمكن أن تساعد في تخفيف الحرارة والتهدئة المؤقتة للجلد. يمكنك عمل كمادة باردة محلية الصنع عن طريق وضع مكعبات الثلج في منشفة أو وضعها داخل كيس قماش كبير. من المهم عدم وضع الثلج مباشرة على الجلد المصاب بحروق الشمس، لأن البرد الشديد قد يزيد من التهيج ويؤدي إلى تفاقم التقشير وتباطؤ عملية الشفاء.

3. حمام الشوفان

دقيق الشوفان الغروي يعتبر فعالًا في تقليل التهيج والجفاف الناتج عن حروق الشمس، كما يشير إلى دراسة نُشرت في مجلة الأدوية في الأمراض الجلدية. يحتوي الشوفان الغروي على خصائص مضادة للالتهابات ويساعد في تحسين قدرة الجلد على الاحتفاظ بالرطوبة، مما يعزز عملية الشفاء.

لصنع دقيق الشوفان الغروي في المنزل، يمكنك اتباع الخطوات التالية:

  • اطحن كمية من الشوفان الكامل الخام إلى مسحوق ناعم باستخدام محضر الطعام أو الخلاط.
  •  نقل كمية من هذا المسحوق (كوبين إلى ثلاثة أكواب تقريبًا) إلى حمام ماء بارد أو فاتر.
  •  اترك الشوفان منقوعًا في الماء لمدة تتراوح من عشر إلى خمسة عشر دقيقة.
  •  بعد ذلك، يمكن استخدام هذا المحلول كمادات ملطفة على الجلد المحروق. يمكنك أيضًا استخدام الشوفان المنقوع كحمام للجسم للاستفادة من فوائده اللطيفة على الجلد.
تقشير الجلد

4. حافظ على رطوبة جسمك

علاج حروق الشمس يشمل العناية بالبشرة من الداخل أيضًا. شرب كميات كافية من الماء يلعب دورًا هامًا في ترطيب الجلد والحفاظ على صحته. عندما يكون الجلد محروقًا ويتقشر، فإنه يفقد الرطوبة بشكل أكبر، لذا يحتاج المرء إلى زيادة استهلاك الماء لمساعدة الجلد على التعافي، ويمكن للماء أن يساعد في تخفيف الأعراض الجانبية لحروق الشمس مثل الجفاف والصداع، ويعزز عملية شفاء الجلد بشكل عام. لذا، يُنصح بشرب كميات كافية من الماء طوال اليوم، خاصة عند تعرض الجلد للشمس لفترات طويلة أو إذا كان هناك حاجة لعلاج حروق الشمس.

5. ارتداء الملابس الفضفاضة

ارتداء الملابس الضيقة يمكن أن يزيد من الاحتكاك على الجلد المحروق ويزيد من الانزعاج والتهيج. من المفضل ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة بدلاً من ذلك، خاصة عندما تعاني من حروق الشمس. هذا يسمح للبشرة بالتنفس بشكل أفضل ويقلل من فرصة الاحتكاك الذي قد يزيد من الالتهابات أو يسبب تهيجًا إضافيًا للبشرة المحروقة، ويُفضل اختيار الملابس المصنوعة من أقمشة خفيفة ومسامية مثل القطن، حيث تساعد هذه الأقمشة في التهوية والتخلص من الحرارة الزائدة التي قد تزيد من شعورك بالراحة أثناء التعافي من حروق الشمس.

6. ترطيب البشرة

هذه نصائح جيدة للعناية بالبشرة بعد تعرضها لحروق الشمس:

  • رطبي بشرتك جيدًا: استخدمي مرطبًا خفيفًا ولطيفًا على البشرة المحروقة. يمكن أن يساعد الرطب بشكل فعال في تهدئة البشرة وترطيبها، مما يساعد في عملية الشفاء.
  • استخدمي منظفًا خفيفًا: اختري منظفًا لطيفًا وخفيفًا يساعد في تنظيف البشرة دون أن يكون مهيجًا. تجنبي استخدام المنتجات التي تحتوي على مواد كيميائية قاسية أو صابونية قد تزيد من تهيج الجلد.
  • استخدمي زيت جوز الهند أو جل الصبار بحذر: إذا لم تكن بشرتك معرضة لحب الشباب، يمكنك استخدام زيت جوز الهند كمرطب طبيعي وخفيف. بالنسبة للبشرة المعرضة لحب الشباب أو التي تكون دهنية جدًا، من الممكن استخدام جل الصبار الطبيعي، الذي يساعد في تهدئة البشرة وترطيبها دون أن يسد المسام.
  • استخدمي مرطبًا خفيفًا: للحفاظ على ترطيب البشرة بشكل دائم، استخدمي مرطبًا خفيفًا ولا تنسي تكرار وضعه على البشرة بانتظام، خاصة بعد الاستحمام أو غسل الوجه.

باختيار المنتجات المناسبة واتباع هذه النصائح، يمكنك تعزيز عملية الشفاء للبشرة بعد التعرض لحروق الشمس والحفاظ على صحتها العامة.

شاهد أيضًا:

تعرفي على أهم فوائد تناول بذور السمسم في الشتاء
ما هي أعراض حصى الكلى؟
أسباب الرغبة الشديدة في تناول السكر
فوائد للخميرة الغذائية تجعلك تتناوليها يوميًا

مقالات ذات صلة