الإثنين, يوليو 15, 2024

الأكثر شهرة

الرئيسيةالجمالأهم أسباب جفاف البشرة المفاجئ

أهم أسباب جفاف البشرة المفاجئ

يعتبر جفاف البشرة المفاجئ حالة قد تصيب الجلد بشكل غير متوقع، وتتسبب في الشعور بالخشونة، الحكة، والتقشر. يمكن أن ينجم هذا الجفاف عن عدة عوامل منها التغيرات المناخية، مثل التعرض المفاجئ للبرودة الشديدة أو الرياح الجافة، أو نتيجة لاستخدام منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على مواد كيميائية قاسية. قد تتسبب أيضًا عوامل داخلية مثل الجفاف الناجم عن قلة شرب الماء أو الحالات الصحية التي تؤثر على قدرة الجلد على الاحتفاظ بالرطوبة في ظهور هذه المشكلة. إن التعرف على أسباب جفاف البشرة المفاجئ واتخاذ التدابير الوقائية المناسبة، مثل استخدام المرطبات بانتظام وتجنب العوامل المهيجة، يمكن أن يساعد في الحفاظ على بشرة ناعمة وصحية.

جفاف البشرة المفاجئ .. أهم الأسباب

جفاف البشرة المفاجئ

1- الرائحة قد تتسبب في تهيج البشرة:

“الرائحة لديها الميل لإثارة الجلد الجاف أو جعله أسوأ، لذلك تجنب مزيلات العرق ومنتجات العناية بالبشرة المليئة بالعطور”، تقول الدكتورة آمي فورمان تاوب، الأستاذة المساعدة في الأمراض الجلدية في كلية الطب بجامعة نورث وسترن في شيكاغو. هذا لأن الرائحة هي مصدر شائع لالتهاب الجلد التماسي التحسسي. قد يتطلب الأمر عدة تعرضات لكي يتفاعل الجلد، أو قد ترى تفاعلًا منذ المرة الأولى، وفقًا لمستشفى كليفلاند.

تحقق من قائمة المكونات لكلمة “عطر”، وتذكر أن “خالي من العطور” هو صديقك. قد تفعل لوشنات وكريمات الجسم أكثر ضررًا من النفع عندما تكون مليئة بالعطور. اقرأ الملصقات بعناية. تحتوي زيت اللافندر والزيوت النباتية الأخرى على خصائص حافظة طبيعية وتستخدم في مستحضرات التجميل التي قد تظل مصنفة “خالية من العطور”.

شاهد أيضاً: أطعمة تسبب تهيج الجلد: 4 أنواع تعرفي عليها

2. الصابون قد يسلب الرطوبة من الجلد وفروة الرأس:

“العديد من أنواع الصابون والمنظفات والشامبوهات تطرح الرطوبة من جلدك وفروة رأسك، لأنها مصممة لإزالة الزيت”، تقول الدكتورة جريتشين فريلينج، أخصائية الأمراض الجلدية في نيوتن، ماساتشوستس.

من المهم اختيار غسولات الوجه وغسولات الجسم والمنظفات بعناية. استخدام غسول جسم مرطب فقط هو أفضل من الصابون القاسي، يقول الدكتور جيفري بينابيو، أخصائي الأمراض الجلدية في كايزر بيرماننتي في سان دييغو.

يحذر الدكتور جويل شليسسينجر، أخصائي الأمراض الجلدية والجراحة التجميلية في أوماها، نبراسكا، من المنظفات القاسية – وحتى منعمات الأقمشة – إذا كان لديك جلد جاف. بدلاً من ذلك، ابحث عن منظفات الغسيل اللطيفة مثل Seventh Generation Free and Clear.

3. الوراثة قد تؤثر على خطر جفاف الجلد:

عليك إلقاء اللوم على والديك مرة أخرى: يقول الباحثون إن الجلد الجاف يمكن أن يكون موروثًا. وفقًا لدراسة، الطفرات في الجينات التي تتحكم في إنتاج بروتين الفيلاغرين، الذي يلعب دورًا في تشكيل وترطيب حاجز الجلد، يمكن أن تسبب عدة حالات جلدية. الأشخاص الذين يعانون من هذه الطفرات (حوالي 10 في المئة من السكان، وفقًا للدراسة) يعانون من جفاف الجلد ولديهم فرصة أكبر للإصابة بالأكزيما. التهاب الجلد التأتبي هو نوع شائع من الأكزيما.

إذا كنت دائمًا تعاني من جفاف الجلد أو إذا كان ذلك يسري في عائلتك، فمن الضروري أن تكون مجتهدًا في الترطيب اليومي. “ابحث عن السيراميدات والليبيدات في المرطبات، التي تساعد في بناء وتعزيز حاجز الجلد”، يقول الدكتور جوشوا زايتشنر، مدير الأبحاث التجميلية والسريرية في الأمراض الجلدية في مستشفى ماونت سايناي في مدينة نيويورك.

4. المياه العسرة قد تمنع المرطبات من الامتصاص:

عندما تحتوي مياه الصنبور على تركيز عالٍ من المعادن مثل المغنيسيوم والكالسيوم، تُعرف بالمياه العسرة، وفقًا للمسح الجيولوجي الأمريكي. تلك المعادن يمكن أن تترك فيلمًا على الجلد يسبب الجفاف. “المعادن الثقيلة تحول الزيوت على الجلد إلى مادة سميكة تسد الغدد، وتفاقم حالات مثل حب الشباب والوردية، وتمنع المرطبات من الامتصاص في الجلد”، يقول الدكتور دينيس جروس، أخصائي الأمراض الجلدية في مدينة نيويورك. قد يساعد الاستثمار في مرشحات مياه الصنبور، وفقًا لمقالة في مجلة نيوزويك. ينصح الدكتور جروس أيضًا بإضافة منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على فيتامينات A وC إلى روتينك لأنها تقاوم الطلاء الذي تودعه المياه العسرة.

5. أدوية حب الشباب والريتينول تسرع من تجديد خلايا الجلد، مما يسبب الجفاف:

حمض الساليسيليك يمكن أن يكون رائعًا في علاج حب الشباب، لكنه قد يجفف جلدك عندما تبدأ في استخدامه، وفقًا لموقع MedlinePlus. الجفاف هو تأثير جانبي شائع للريتينول أيضًا، ويحدث لأن الريتينول يفك الارتباط بين الخلايا على سطح الجلد، وفقًا لدراسة. الخبر الجيد هو أنك لا تضطر إلى التخلي عن هؤلاء المنقذين للعناية بالبشرة، ولكن تقليل استخدامها قد يوفر نتائج بدون تهيج. “قلل التردد من كل يوم إلى كل يومين أو نحو ذلك، تأكد من اختيار منظف لطيف لا يزيد من المشكلة، واسأل طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك عن وصفة أقل جفافًا إذا لزم الأمر”، تقول الدكتورة فورمان تاوب.

يعتمد التردد الأفضل على نوع جلدك المحدد، وفقًا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية (AAD). اعتبر الحرق، والتقشير، والتقشير كعلامات على أنك بحاجة إلى التوقف عن استخدام المنتج، تقول الدكتورة فريلينج. “هذه ليست شيئًا تلعب به ألعاب التخمين وتستخدم التجربة والخطأ”، تشير. حدد موعدًا مع طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك وأحضر المنتج معك حتى يتمكن الطبيب من تقييمه والتأكد من أنه مناسب لبشرتك.

شاهد أيضًا:

تعرفي على أهم فوائد تناول بذور السمسم في الشتاء
ما هي أعراض حصى الكلى؟
فوائد للخميرة الغذائية تجعلك تتناوليها يوميًا

مقالات ذات صلة